أمير تاج السر: جائزة كتارا جاءت بما لم يكن من قبل

نشر بتاريخ: 2015-05-19

نوه الكاتب السوداني أمير تاج السر، بسعادته بالدورة الأولى، لجائزة كتارا للرواية العربية، ويتضح أنه منذ أن أعلن عنها أنها جائزة مميزة جدًا، فهي جائزة جاءت بما لم يكن من قبل.

 

وأضاف الكاتب السوداني أمير تاج السر، خلال حديثه لموقع جائزة كتارا للرواية العربية على هامش تواجده في المهرجان في قطر قائلاً: إن بنود جائزة كتارا للرواية العربية لم تكن موجودة من قبل، فأن يكون هناك عدة فائزين، ولا تقتصر الجائزة على فائز واحد، هو ما يعطى مجالاً أكثر لإظهار أعمال جيدة جديرة بأن تحظى بالاهتمام، وكذلك أيضًا فجائزة الأعمال المخطوطة تعطى فرصة كبيرة للشباب لنشر أعمالهم.

 

ومن المقرر أن تعلن غدًا، أسماء الفائزين بجائزة كتارا للرواية العربية، في دورتها الأولى، وقد تلقت الجائزة 475 رواية غير منشورة، و236 رواية منشورة، حيث بلغت بذلك نسبة الروايات غير المنشورة 67 %، بينما بلغت نسبة الروايات المنشورة نحو 33 %.

 

ويشمل حفل توزيع جوائز كتارا للرواية العربية مجالات الجائزة المختلفة وهي: أولاً: فئة الروايات المنشورة: خمس جوائز للفائزين المشاركين، ويحصل فيها كل نص روائي فائز على جائزة مالية قدرها 60 ألف دولار أمريكي، ليصبح مجموعها 300 ألف دولار أمريكي.

 

ثانيًا: فئة الروايات غير المنشورة: خمس جوائز للروايات التي لم تنشر، قيمة كل منها 30 ألف دولار أمريكي، ليصبح مجموعها 150 ألف دولار أمريكي. وثالثًا: أفضل رواية قابلة للتحويل إلى عمل درامي من بين الروايات الفائزة: وقيمتها 200 ألف دولار أمريكي مُقابل شراء حقوق تحويل الرواية إلى عمل درامي. إضافة إلى طباعة وتسويق الأعمال الفائزة التي لم تنشر.


عدد القراء: 639

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-