الكشف عن 6 مقابر تعود للفراعنة في مدينة أسوان

نشر بتاريخ: 2015-06-07

فكر – القاهرة:

كشفت البعثة المصرية العاملة في مدينة أسوان (950 كيلو متر جنوب القاهرة) عن مقابر تعود لعصر الأسرة الفرعونية 26 التي حكمت مصر بين عامي 663 و525 قبل الميلاد، بحسب ما أعلنت سلطات الآثار الأحد.

وهي المرة الأولى التي يعثر فيها على مقابر تعود إلى هذا العصر (الفترة الانتقالية الثالثة) في مقبرة أسوان التاريخية، إذ أن المقابر التي عثر عليها قبل ذلك تعود إلى عصر الدولة القديمة والوسطى والحديثة، أي بين القرن الثامن والعشرين قبل الميلاد حتى القرن الحادي عشر قبل الميلاد.

وعثر في هذه المقابر على مجموعة من التوابيت الحجرية والخشبية وبداخلها مومياوات وتماثيل وتمائم، بحسب بيان وزارة الدولة لشؤون الآثار المصرية الأحد.

وهذه المقابر "منحوتة في الصخر بأعلى الهضبة الصخرية التي شيد فوقها ضريح الاغا خان" الثالث محمد شاه، بحسب سلطات الآثار.

ويمكن النزول إلى كل مقبرة بسلالم نحتت في الصخر تؤدي إلى مدخل وصالة يتفرع منها 3 غرف إلى 4 تخلو من النقوش.

وقال رئيس البعثة المصرية حسن خليل إن "هذه المقابر وأسلوب حفرها يساعدنا في التعرف على طراز العمارة التي كانت متبعة خلال تلك الفترة".

 

المصدر:  فرانس برس


عدد القراء: 347

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-