فريدا لايتفوت في رواية «حارسة الكهرمان»

نشر بتاريخ: 2017-01-19

فكر – المحرر الثقافي:

 

الكتاب: "حارسة الكهرمان"

تأليف: فريدا لايتفوت

ترجمة: أفنان محمد سعد الدين

عدد الصفحات: 416 صفحة

الناشر: الدار العربية للعلوم ناشرون

 

بعد فاجعة انتحار والدتها، تعود بطلة رواية "حارسة الكهرمان" آبي مايرز إلى بلدها الأم في مقاطعة البحيرة بصحبة ابنتها الصغيرة ولكن دون أن يزين إصبعها خاتم الزواج. وبعد غربة طويلة قضتها بعيداً عن أسرتها التي يسودها الاضطراب، تشعر آبي الآن أنها مفطورة الفؤاد عندما تجد أفراد عائلتها يوجّهون اللوم إليها لوقوع مـأساة الانتحار. فتجد آبي في نفسها دافعاً يملؤها بالتصميم لتكشف النقاب عن لغز ماضي والدتها المحير. فتبدأ بالتقرب من جدتها المحبوبة، ميلي، سعياً وراء الحصول على بعض الإجابات عن أسئلتها. فتكتشف لها تلك السيدة المسنة عن قصة حياتها الماضية عندما سافرت إلى روسيا في شبابها عام 1911 لتعمل مربية أطفال ووجدت نفسها عالقة في غمرة أحداث الثورة الروسية التي اكتسحت البلاد برمتها في تلك الآونة.

وبينما تقاسي آبي الأمرين لتنهي الخلاف بينها وبين عائلتها وتكافح لتعيل نفسها وطفلتها، تكتشف أن تلك الأحداث التي طواها الماضي قد خلفت عواقب ما زالت تهدد السلام الهش الذي لطالما تاقت نفسها لتنعم به في حياتها.

وبعد، رواية "حارسة الكهرمان" مرآة تعكس خلفية مجتمع مقاطعة البحيرات البريطانية في الستينيات من القرن العشرين ومجريات الثورة البلشفية وتروي في الوقت ذاته قصة مؤثرة، تلمس القلوب وتفيض بمشاعر الغيرة والانتقام والمصالحة والغفران.


عدد القراء: 1076

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-