10 أشياء غيرها الآيفون في حياتنا اليومية

نشر بتاريخ: 2017-07-05

فكر – المعرفة:

يحتفل العالم هذا الأسبوع بالعيد العاشر لميلاد هاتف الآيفون، حيث أطلقت شركة أبل الهاتف في 2007 لتقدم للعالم هاتفًا ذكيًا بشاشة تعمل باللمس، مما كان له الأثر الأكبر على صناعة الهواتف النقالة والمجتمع بشكل عام.

بدخول الآيفون للحياة البشرية حلت التطبيقات بديلة عن كثير من الأشياء، والتي ذكرها موقع "The Verge"، وهي:

 

1 - التقويم والأجندة: أصبح الاستخدام التقليدي ينحصر على كبار السن، حيث حل تطبيق التقويم بديلاً مثاليًا بفضل التنبيهات.

2 - دفتر الملاحظات: لم يعد هناك حاجة للبحث عن قلم، ولا ضرورة لتحسين خط اليد حتى تتمكن من قراءة ما كتبته لاحقًا، ذلك لأن تطبيق الملاحظات يحمل عددًا لا منتهيا من الخصائص وقوائم المهام والأفكار الإبداعية.

3 - الخرائط الورقية: منذ لحظة ظهور نظام تحديد المواقع "GPS" في الايفون والسيارات أصبحت الخرائط الورقية منسية وغير مستخدمة.

4 - ساعات التنبيه: ترن بأعلى صوت من صباح كل يوم دراسي، وقد تطورت لتحمل خيار الغفوة، ولكنها لم تتمكن من التفوق على المنبه الموجود في الآيفون.

5 - المصباح اليدوي: يلجأ الجميع إلى المصابيح اليدوية فور انقطاع الكهرباء أو حين العبور في مكان مظلم، وبعد إضافة الوامض الضوئي في الآيفون الذي لا يحتاج لتغيير بطارية أصبحت المصابيح اليدوية مهملة وألقيت بعيدًا حيث تعيش العناكب.

6 - الكاميرا الرقمية: سهلت كاميرا الآيفون التقاط الصور التي تمتاز بخيارات التعديل وإضافة المرشحات بجانب تطبيقات عدة خاصة بالتصوير، وألغت تكلفة شراء الكاميرا التي تتجاوز آلاف الريالات.

7 - مسجل الصوت: عدد قليل جدًا يستخدم أجهزة التسجيل الاعتيادية، لكن لماذا نحمل جهازًا يحتاج لبطاريات وزوج من سماعات الأذن، في حين يمكن اختيار أحد تطبيقات التسجيل المجانية من متجر أبل؟

8 - الآيبود ومشغل الإم بي ثري: يتيح متجر أبل تطبيقات صوتية مع إمكانية إنشاء قوائم خاصة ومفضلة، بالتالي سرعة وسهولة الوصل إليها دون الحاجة لاستخدام جهاز إضافي.

9 - الآلة الحاسبة: تؤدي الأغراض الأساسية للحسابات اليومية، حتى عند الحاجة للحسابات المعقدة توجد تطبيقات متطورة مفيدة لأصحاب الأعمال وطلاب الرياضيات.

10 - مشغل صوتي محمول: تميزت مشغلات الصوت المحمولة بكونها تعمل بالبطاريات وبدون أسلاك، إلا أن الآيفون حل مكانها بفضل تقنية البلوتوث التي تتيح الاتصال بسماعات خارجية.


عدد القراء: 619

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-