الأمير خالد الفيصل يطلق فعاليات معرض جدة الدولي للكتاب في نسخته الثالثة

نشر بتاريخ: 2017-12-14

أفتتح الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة مساء أمس فعاليات معرض جدة الدولي للكتاب في نسخته الثالثة تحت شعار "الكتاب حضارة", وبحضور الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة رئيس اللجنة العليا للمعرض ووزير الثقافة والإعلام السعودي الدكتور عواد بن صالح العواد, وذلك على أرض الفعاليات بأبحر الجنوبية.

وبعد قص شريط الافتتاح، جال الأمير خالد الفيصل في أجنحة المعرض الخاصة بالجهات المشاركة من مختلف القطاعات ودور النشر، واطلع على لوحة للفنان التشكيلي الأمريكي ديفيد داتونا التي صمم خلالها العلم السعودي على مساحة 2.7م × 1.8م بفن تجميع عدد كبير من النظارات.

وطالع الأمير بين أجنحة للمعرض الذي يشارك فيه أكثر من 500 دار نشر محلية وخليجية وعربية وعالمية من 42 دولة عربية وإسلامية وعالمية إضافة للفعاليات الثقافية المنوعة .

وكرم أمير مكة عدداً من الشخصيات الثقافية، وهم الدكتور أحمد الضبيب والدكتور عباس طاشكندي والكاتب يحيى باجنيد والأديب عبد الرحمن المعمر، والدكتورة هدى العمودي والأديب خالد اليوسف، إضافة إلى تكريم الشاعر الراحل إبراهيم خفاجي الذي وافته المنية قبل أيام .

ويأتي اختيار تكريم هذه الشخصيات الثقافية تقديراً لدورها الكبير في صناعة التأليف وقضايا الكتاب والنشر وإسهامها الجليل في توثيق الإنتاج الفكري والعلمي في المملكة منذ عقود في مختلف الفنون والعلوم والآداب، ورصْد حركة التأليف وصناعة الكتاب وقضاياه الفنية والموضوعية، كما أن منهم من كان له دور فاعل في إنشاء المجلات العلمية ودُور النشر التي أكدت حضورها محليا وعربياً .

وأوضح الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة رئيس اللجنة العليا للمعرض أن هناك مضاعفة لمساحة المعرض عن الأعوام الماضية بما يقارب 30% والزيادة كانت كبيرة بالنسبة للعارضين، حيث وصلت المساحة لأكثر من 27000 متر مربع، وأكثر من 500 عارض متمنياً سموه أن ينال المعرض رضا المثقفين، ليس في جدة فقط ولكن في المملكة ككل، معتبراً المعرض عرساً ثقافياً.

وقال محافظ جدة : "نحن في كل عام نقول لا بد أن نتحدى أنفسنا حتى نستطيع أن نصل بالقارئ أو المثقف السعودي إلى أقصى ما نستطيع أن نصل إليه، لأن قيمته عالية فلابد أن يجد منا ما يتلاءم مع قيمته، ونتمنى للجميع التوفيق وأن يستمتعوا بالمعرض".

وأكد مشاركة دول أخرى في المعرض تفتح المجال أمام الشباب السعودي أن يطلعوا على ثقافات أخرى، سواء في الدول العربية أو الدول الأوربية والآسيوية، مشيراً إلى أن المعرض سيشهد فعاليات ثقافية تلائم مختلف شرائح المجتمع، وعلى المستوى الذي يرغبونه.

يفتح المعرض أبوابه للزوار  اعتباراً من اليوم 14 حتى 24 ديسمبر، من الساعة الـ 10 صباحاً إلى 10 مساءً.

ومن المتوقع أن تحصد هذه التظاهرة الثقافية 50 ألف زائر يومياً بما يعزز مكانة المملكة لاحتضان الفعاليات الكبرى، وتقديم الثقافة بأجمل صورها وأشكالها ووفق ما تحتضنه جدة من مقومات ومخزون ثقافي وإرث حضاري وتعزيز البيئة الثقافية بالمملكة.


عدد القراء: 133

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-