«لماذا لم أعد أتحدث إلى الناس البيض حول السباق» أفضل كتاب غير التاريخ

نشر بتاريخ: 2018-04-28

المحرر الثقافي:

أعلن أسبوع الكتاب الأكاديمي، في المملكة المتحدة، عن اسم الكتاب الفائز بلقب أفضل كتاب كتبته كاتبة غير التاريخ، وهو كتاب "لماذا لم أعد أتحدث إلى الناس البيض حول السباق" للكاتبة ريني إددو لودج، الصادر عن دار بلومزبري، وذلك بعد غلق باب التصويت على القائمة التي ضمت 20 كتابًا.

 وكان أسبوع الكتاب الأكاديمي، قد أطلق على موقعه الرسمي اقتراعًا يتيح للأكاديميين والناشرين والقراء اختيار صاحبة أفضل كتاب غير التاريخ، وذلك خلال الفترة من 23 وحتى 28 من أبريل 2018، وضمت قائمة التصويت  20 كتابًا من تأليف كاتبات، وكان من أبرز الأسماء في هذه القائمة البيلاروسية سفيتلانا أليكسييفيتش، التي حازت على جائزة نوبل للآداب 2015، والناشطة ملالا يوسفزي الحائزة على جائزة نوبل للسلام في 2014.

وضمت قائمة صاحبة أفضل كتاب غير التاريخ، للتصويت عليها كل من: "دفاعًا عن حقوق المرأة" ماري وولستونكرافت، "الخصي الأنثوي" جيرمين غرير، "مشكلة النوع الاجتماعي: النسوية وتطهير الهوية" جوديث بتلر، "الجنس الآخر" سيمون دي بوفوار، "أعرف لماذا يغرد الطائر الحبيس" مايا أنجيلو، "تقرير هايتي" شيري هيت، "حياة خالدة هنرييتا لاكس" للكاتبة ريبيكا سكلوت، "أليس أنا امرأة" بيل هوكس، "لماذا لم أعد أتحدث إلى الناس البيض حول السباق" للكاتبة ريني إددو لودج، "لا شعار" نعومي كلاين، "الربيع الصامت" راشيل كارسون، "مذكرات فتاة صغيرة" آن فرانك، "فرانكشتاين" مارى شيلى، "أنا ملالا" كريستينا لامب وملالا يوسفزي، "المرأة والقوة" ماري بيرد، "جين أير" تشارلوت برونتي، "غرفة تخص المرء وحده" فيرجينا وولف، "على التصوير" سوزان سونتاج، "ليس للحرب وجه أنثوي" سفيتلانا أليكسييفيتش، "أصولية الشمولية" للكاتبة حنة آرنت.

 

المصدر: Academic Book Week


عدد القراء: 321

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-