افتتاح معرض الدار البيضاء الدولي للكتاب

نشر بتاريخ: 2016-02-12

فكر – الدار البيضاء:

افتتح سمو الأمير مولاي رشيد، شقيق العاهل المغربي، مساء أمس، بالدار البيضاء الدورة الثانية والعشرين للمعرض الدولي للنشر والكتاب الذي يقام تحت رعاية جلالة الملك محمد السادس، ملك المملكة المغربية ويستمر حتى 21 من فبراير الجاري، ويحتفي بالإمارات «ضيف شرف» لهذه الدورة.

واطلع الأمير مولاي رشيد على آخر الانتاجات الفكرية والثقافية والعلمية لدور النشر العربية والعالمية حيث تشارك 45 دولة وأكثر من 650 مشاركًا من عالم النشر والصحافة والتوزيع ومن ضمنها جناح الإمارات وجناح جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم وجناح معرض الشارقة للكتاب.

ويشارك في هذه الدورة أكثر من 680 عارضًا ما بين دور نشر وتوزيع، ومؤسسات حكومية، ومعاهد وجامعات، وجمعيات مدنية، من 44 بلداً.

وتشهد الدورة تنظيم فعاليات ضمن برنامجها الثقافي العام، يحضرها كتاب مغاربة وعرب وأجانب، تناهز في مجموعها 130 نشاطًا، تتضمن ندوات موضوعاتية، ولحظات استرجاعية لفكر وإبداع بعض الرموز الثقافية التي رحلت إلى دار البقاء، بالإضافة إلى لقاءات مباشرة بين المبدعات والمبدعين وجمهورهم، وفضاء خاصا بالشرائح الطفولية والتلاميذية،

كما يعرف المعرض إحداث منصة لبيع حقوق النشر انسجاماً مع المكانة الرائدة التي يحتلها هذا المعرض في قائمة المعارض الدولية للكتاب.


عدد القراء: 1201

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-