انطلاق فعاليات مهرجان الأحساء للتسوق والترفيه في نسخته الرابعة

نشر بتاريخ: 2015-06-02

فكر- الأحساء:

تنطلق في محافظة الأحساء اليوم الثلاثاء ، فعاليات مهرجان الأحساء للتسوق والترفيه في نسخته الرابعة ، الذي تنظمه غرفة الأحساء بالتعاون مع مجلس التنمية السياحية في المحافظة ، ويستمر لمدة شهر ، وذلك في مجمع العثيم مول في الهفوف ، إضافة إلى عدد من الأسواق والمراكز التجارية ، بمشاركة عدد من الجهات الحكومية والأهلية .

وأكد رئيس اللجنة التنفيذية لمهرجان الأحساء للتسوق والترفيه ، محمد العفالق ، على تنوع وثراء وتجدد برنامج فعاليات المهرجان ، الذي سيكون تحت رعاية  الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء ، مبيناً أن برنامج الفعاليات والمبادرات المصاحبة له خضع لدراسات مستفيضة وصمم بعناية كبيرة لاستقطاب الأسر والعوائل والاضطلاع بدوره في التسوق والتوعية والترفيه .

وأوضح العفالق ، أن تجديد وتنويع فعاليات المهرجان هي السمة الغالبة على هذه النسخة من المهرجان ، وذلك بهدف تعزيز الحراك التجاري والسياحي وتنشيط الحركة السياحية التي يحدثها المهرجان مع دمج كل ذلك بمبادرات خدمة وتنمية المجتمع وبرامج إثراء المعرفة والتوعية والسلامة العامة ، مشيراً إلى إن فعاليتي أكاديمية الطفل والقرية المرورية ستمثلان علامة فارقة في هذه الدورة وذلك لسمو فكرتهما وتنوع أركانهما وكثافة الإقبال عليهما ودعم وتميز الإعداد لهما.

وبيّن العفالق ، أن أكاديمية الطفل تجربة رائدة تبناها المهرجان منذ انطلاقته برعاية جامعة الملك فيصل ومستشفى الأحساء ، وهي عبارة عن مجموعة من الأركان التوعوية والتثقيفية الموجهة للطفل وتجمع في مجملها ما بين التعليم بالترفيه والإثراء المعرفي بالتجربة ما يحقق التوعية العامة واكتساب المعارف والعلوم ويساعد في بناء الشخصية وتنمية المهارات والسلوك الايجابي للطفل .

وأشار العفالق ، إلى أن فعالية القرية المرورية تهدف لتنمية الوعي المروري للأطفال ، مبيناً أنه تم تنظيمها بأسواق القرية الشعبية ، حيث تضم مضمار يحتوي على سيارات مخصصة للأطفال مع مسار مخصص للقيادة لتعليم الأطفال ضوابط وفنون قيادة السيارات وقوانين المرور ، بالإضافة إلى أكاديمية الشباب المرورية ، مؤكداً على أهمية غرس مثل تلك المفاهيم لدى الأطفال ، وضرورة تعاون كافة الجهات مع هذا النوع من المبادرات المجتمعية الرائدة التي يجب أن تتبناها مهرجانات ت صيف المملكة .

ولفت إلى أن الحوادث المرورية في المملكة العربية السعودية عامة والأحساء خاصة تشكل هاجساً كبيراً للجميع ، بسبب ما تخلفه من خسائر مادية وبشرية كبيرة تستوجب جهودا كبيرة في التوعية والتثقيف ، مبيناً أن غرس مفاهيم السلامة المرورية في نفوس الأطفال سيسهم في الوصول إلى مرحلة تأسيس سلوك السلامة المرورية وتعزيزه في نفوس النشء ، وجعل ذلك سلوكا دائماً وسمة من سمات الشخصية .

وقال رئيس اللجنة التنفيذية لمهرجان الأحساء للتسوق والترفيه ، إن متابعة ودعم ورعاية صاحب السمو الأمير بدر بن جلوي محافظ الأحساء كان لها الأثر الأكبر في نجاح وتطور المهرجان ، مثمناً دور مجلس التنمية السياحية ومجلس إدارة الغرفة وجهازها التنفيذي وشركائها الاستراتيجيين في جامعة الملك فيصل ، وأمانة الأحساء ، وهيئة الري والصرف في إنجاح المهرجان ودعم فعالياته، مقدماً الشكر كذلك لشركاء المهرجان ورعاته والداعمين له خاصة .


عدد القراء: 279

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-