التعرّف على الخطأ

نشر بتاريخ: 2022-03-25

المحرر الثقافي:

الكتاب: "التعرّف على الخطأ"

المؤلف: أومبيرتو إيكو

الناشر: غراسييه

اللغة: الفرنسية

تاريخ النشر: 16 مارس 2022

عدد الصفحات: 64 صفحة

كان الكاتب الإيطالي الراحل أومبرتو إيكو (1932 - 2016) متنوّع المشاغل، من الفلسفة إلى السيميولوجيا، مروراً بالرواية والتاريخ والنقد الفنّي والتنظير الأدبي.

وبين هذه المشاغل، كان يكتب المقالة بانتظام مُعلّقاً على مختلف الأحداث والظواهر التي تمرّ أمامه، وضمن هذا الزخم يمكن استخراج كتب كثيرة حول ظاهرة من الظواهر كما هو الحال مع المغالطات الإعلامية وحولها صدر مؤخرًا كتاب بعنوان "التعرّف على الخطأ" عن منشورات "غراسييه" الفرنسية.

في عصر الأخبار المزيفة والحقائق البديلة الأخرى، من المُحفز إعادة قراءة ما قاله أمبرتو إيكو حول هذا الموضوع. وبوضوحه المعتاد ومعرفته المبهجة، يفكك الكاتب الإيطالي مفاهيم الكذب والتزوير والتزييف، التي غالباً ما استخدمها في رواياته، ويستعير الكثير من تاريخ المنطق، من فلسفة اللغة كما من الأدب ليحدثنا عن الأخلاق، وسوء النية، والسخرية، والأصالة.

يذكرنا إيكو أن قدرتنا على التنقل في العالم بأمان تستند إلى العقد الاجتماعي، وأن أفضل حليف لنا ضد الأكاذيب والتزوير ويتم اكتشاف الشخص الذي يكذب أو يزور.

ويشير تقديم الناشر، إلى أن إيكو المتخصّص في علم العلامات هو لذلك أحد أقدر المعاصرين لتفكيك ظواهر تشغلنا اليوم مثل الضجّات الإعلامية الخاوية والمشاغل الجانبية وتسريب المؤثرات وصناعة الرغبات.

هذه الظواهر التي تلتقي في الدائرة الإعلامية يتناولها إيكو بما عُرف عنه من حسّ مرح وساخر، علماً وأن مفهوم الخطأ، مثل مفاهيم قريبة مثل الكذب والتزييف، ليس غريبة عن انشغالاته البحثية خصوصاً في مجال نظريات الأدب.

الأمر مختلف تماماً عن الفن الذي يحاكي الواقع ويقلده، لأننا نعجب بمهارة المزور، موليير، شكسبير، الذي يفضح لنا خدعة تارتوف أو ياغو، والكثير من الكذابين الذين يزينون أنفسهم بالفضائل للتنديد بالكذبة التي يمارسون أنفسهم.

وفي هذا الكتاب، يتعرّف القارئ على مؤلف لا يتصدّى لأي ظاهرة إلا بما تستحقه من الموسوعية حيث يمسك جانباً منها من زاوية فلسفة اللغة وآخر من زاوية التاريخ، أو علم الأخلاق، ودون هذه القدرة على الانتقال بين المعارف يصعب الإمساك بالظواهر المتشعّبة.


عدد القراء: 362

التعليقات 1

  • بواسطة Mubarak Maxamed maxamuud من الصومال
    بتاريخ 2022-04-12 13:45:27

    جميل جدا جدا

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-