رواية «إصلاح الحياة» تفوز بجائزة Wellcome العلمية الرفيعة

نشر بتاريخ: 2017-04-30

فكر – الرياض:

الكاتبة الفرنسية مايلز دي كيرانجل استطاعت أن تحصد اهتمامًا كبيرًا منذ تُوجت قبل أيام بجائزة Wellcome العلمية الرفيعة، التي تمنح لعمل روائي أو غير روائي، يلمس تأثير موضوعات الصحة والطب على حياتنا بشكل عام، ويستطيع خلق جسر بين العلم والأدب.

Mending the living  "إصلاح الحياة"، هو عنوان رواية كيرانجل التي كتبتها باللغة الفرنسية، وقامت بترجمتها إلى الإنجليزية المترجمة الكندية جيسيكا موور، لتكون هي المرة الأولى التي تحصل فيها رواية مترجمة على جائزة Wellcome، والمرة الثانية التي يحصل فيها عمل روائي عليها.

لجنة التحكيم أثنت على أسلوب كاتبته مايلز دي كيرانجل في التعبير بـ"جمال"، حسب حيثياتها، عن التعقيدات العاطفية والبيولوجية والمادية التي تصطحب عمليات نقل الأعضاء في الحالات الخطرة، هذا كله مع الاحتفاظ بخلفية روائية ناعمة لمدى هشاشة الحياة بشكل عام.

ووصفت لجنة الجائزة رواية ‘Mend the Living بأنها رواية "مُحطمة للقلب"، من خلال تناول 24 ساعة من الصدمة والموت تتصاعد لقمة الأمل والحياة، وذلك من خلال قصة شاب تعرض لحادث سيارة مروع يدعى سيمون ليمبو أدى به الحادث إلى توقف مخه عن الحياة، ليتم نقل قلبه عبر جراحة خطيرة لزراعته داخل جسد شخص آخر في حالة خطرة، وتنجح الجراحة، ويدب قلب سيمون في جسد جديد.

الكاتب فال ماكدرميد، الذي يرأس لجنة التحكيم، وصف الرواية الفائزة ،حسبما نقلت عنه Hindustan times، بالرواية "المُنافسة والأصلية والطموحة" التي تنقل تفاصيل رحلة شائكة تقع بين "الصدمة والأمل".

الجائزة، ومقرها لندن، تبلغ قيمتها 30 ألف جنيه إسترليني، وهي المرة الثانية في تاريخ الجائزة الذي يتم منحها لعمل روائي، فيما منحت في باقي المرات لأعمال غير روائية.

يذكر أن الرواية الفائزة حققت مبيعات مرتفعة عند إصدارها الأول عام 2016 لا سيما بعد ترجمتها للإنجليزية، وتم تحويلها لفيلم سينمائي من إخراج الفرنسي كاتل كويليفير ، بعنوان (Réparer les vivants) .


عدد القراء: 694

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-