مكتبة الإسكندرية تصدر العدد 12 من «أبجديات»

نشر بتاريخ: 2018-06-09

المحرر الثقافي:

أصدر مركز دراسات الخطوط بمكتبة الإسكندرية العدد الثاني عشر من حولية «أبجديات»؛ وهي حولية علمية دولية محكمة تصدر سنويًا عن المركز، ومُعتمدة من لجان الترقيات العلمية بالمجلس الأعلى للجامعات، كما تنشر وتوزع الحولية على مستوى العالم بالشراكة مع دار النشر Brill بليدن، هولندا.

العدد الجديد يضم عددًا من المواضيع الهامة والمتنوعة؛ فهناك ثماني ورقات بحثية؛ منها ثلاث باللغة العربية، وأربع باللغة الإنجليزية، وواحدة باللغة الفرنسية، وعدة أبحاث تناولت النقوش الصخرية من الفترة المتأخرة إلى العصر الحجري القديم؛ و«الفن الصخري الصحراوي: الوضع منذ عام 2010 والتوقعات». وهناك موضوعات تخص اللغة المصرية القديمة، سواء بخطها الهيراطيقي الذي يناقشه بحث «نص البردية الجنائزية للكاهن المرتل لآمون في المتحف المصري»، أو بخطها الذي تناوله بحث «ثلاث قطع من الأوستراكا المكتوبة بالخط الديموطيقي من مدينة هابو»، هذا إلى جانب أبحاث أخرى متعلقة بدراسة خط المسند الذي اكتشف في محافظة الجيزة بمصر، أو أبحاث بدراسة النصوص التي ظهرت على العمائر الدينية بمدينة طرابلس الشام في العصر العثماني، وغيرها من الموضوعات الهامة التي يتم تناولها لأول مرة.

وقد حملت حولية «أبجديات» على عاتقها منذ إصدارها الأول في عام 2006 مسؤولية سد الثغرة القائمة في مجالات دراسات الكتابات والخطوط؛ حيث تسعى إلى إمداد المتخصصين بالكتابات والنقوش التي يحتاجون إليها في دراساتهم، ونشر التوعية بالكتابات والنقوش على مستوى غير المتخصصين. كما تهتم الحوليّة بدراسة نشأة وتطور وانتشار الخطوط القديمة، والحديثة أيضاً، عبر العالم، والتواصل مع الباحثين والمختصين، والإسهام في الإنتاج العلمي المتميز، وإثراء المكتبات بالبحوث العلمية المبتكرة والأصيلة.


عدد القراء: 100

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-