خط في الرمال: بريطانيا وفرنسا والصراع الذي شكّل الشرق الأوسط

نشر بتاريخ: 2018-09-22

المحرر الثقافي:

الكتاب: "خط في الرمال: بريطانيا وفرنسا والصراع الذي شكّل الشرق الأوسط"

المؤلف: جايمس بار

المترجم: ماريا الدويهي

الناشر: الساقي

عدد الصفحات: 448 صفحة

عام 1916، اتّفق رجلان سرّاً على تقسيم الشرق الأوسط بينهما.

كان السير مارك سايكس سياسيّاً رؤيويّاً، وفرانسوا جورج بيكو ديبلوماسيّاً ناقماً. رسما خطّاً في الرمال من البحر المتوسط وصولاً إلى الحدود الفارسيّة، وأعادا معاً رسم خريطة الشرق الأوسط بإقرار "انتداب" بريطانيّ على فلسطين وشرق الأردن والعراق، وفرنسيّ على لبنان وسوريا.

على مرّ السنوات الثلاثين التي تلت، انكشفت قصّة دنيئة محبوكة بالعنف والمناورات السياسيّة السرّية، تُروى لنا هنا على لسان مجموعة مميّزة من السياسيّين والديبلوماسيّين والجواسيس والجنود، من بينهم توماس إدوارد لورانس وونستون تشرتشل وشارل ديغول.

بالاستناد إلى ملفّات من أرشيفات البريطانيّين والفرنسيّين رُفعت عنها السرّية أخيراً، يصف جايمس بار بوضوح الحرب السرّية القاتلة التي حيكت بالدسائس وعمليات التجسّس بين بريطانيا وفرنسا للسيطرة على الشرق الأوسط.

جايمس بار

مؤرّخ وكاتب بريطاني متخصّص بشؤون الشرق الأوسط. زميل زائر في King's College London   تخرّج في جامعة أكسفورد. كتب في صحيفتي Daily Telegraph وCity. صدر له عن دار الساقي "الصحراء تشتعل: لورانس العرب وأسرار الحرب البريطانية في الجزيرة العربية".

*"تقصّى الأرشيفات الديبلوماسيّة وخرج بحصيلة غنيّة ساهمت في إحياء قصّته" Financial Times

*   "نشعر عند قراءة هذا البحث المتقن بالذهول أمام الجهود التي بذلها كلّ من الفرنسيّين والبريطانيّين لتقويض الطرف الآخر"  The Spectator

*   "الوجه الدنيء للسياسة الخارجية... خلقَ لديّ الكتاب حالة فظيعة من الإدمان" Independent


عدد القراء: 151

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-