الإيسيسكو: انخفاض الأمية بالعالم إلى 781 مليونًا

نشر بتاريخ: 2015-09-07

فكر – الرياض:

كشفت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) عن انخفاض معدل الأمية في دول العالم من 18 بالمائة عام 2000 إلى 14 بالمائة عام 2015 حيث بلغ عدد الأميين في العالم كله 781 مليونا. وأوضحت ايسيسكو في تقرير وزعته اليوم الأحد تزامنا مع تخليد اليوم العالمي لمحو الأمية، الذي يصادف الثامن من أيلول/سبتمبر من كل عام، أنه رغم هذه النتائج فإن تخفيض هذا المعدل إلى النصف ما زال بعيد المنال، على الرغم من التقدم المحرز في هذا الشأن.

ودعت إيسيسكو إلى مضاعفة الجهود في العالم الإسلامي لبلوغ الأهداف المرتبطة بتخفيض مستويات الأمية خلال العقود المقبلة، واتخاذ حزمة من الإجراءات، من بينها مراجعة الرؤية بشأن محو الأمية في الدول الأعضاء، ووضع استراتيجية جديدة لتنفيذ المشاريع والبرامج في هذا المجال. واعتبر التقرير الاحتفاء بهذه المناسبة فرصة لإجراء تقييم نقدي للمسار الذي انطلق منذ منتدى دكار 2000 الذي التزم فيه المجتمع الدولي بتخفيض معدل الأمية في العالم إلى النصف بحلول 2015، لاسيما في أوساط النساء، وفرصة لتعميق التفكير بشأن المبادرات الكبرى الآنية، بما يمكن من الارتقاء بمستوى الجهود المبذولة في سبيل محو الأمية على المستويين الكمي والنوعي، سعيا إلى الإسهام الفاعل في تحقيق أهداف التعليم للجميع بعد 2015.

وشددت إيسيسكو على ضرورة تلبية الطلب المتنوع لمختلف الفئات المعنية بمحو الأمية ... داعية إلى إتاحة فرص حقيقية كفيلة بالحفاظ على المهارات الأبجدية وتطويرها وتطبيقها في البيئة الثقافية والاجتماعية والاقتصادية للمستفيدين من برامج محو الأمية، مع إسنادها بإحداث بيئات متعلمة نشيطة في إطار مفهوم التعلم مدى الحياة.

كما دعت إلى الاستفادة من تكنولوجيا المعلومات والاتصال من قبيل الهواتف المحمولة والإنترنت والإذاعة والتلفزيون وغيرها من الوسائل المستخدمة حاليًا في التواصل والتدريب، من أجل الوصول إلى مختلف المستفيدين من برامج محو الأمية، خصوصًا في المناطق النائية، وإلى إعداد برامج وفق احتياجات السكان واهتماماتهم في مجال محو الأمية.

وشدد التقرير على أن تحتل القضايا اللغوية حيزًا أساسيًا في السياسات والممارسات في مجال محو الأمية في العقود المقبلة، اعتبارا للدور المحوري الذي تضطلع به اللغة المستخدمة في محو الأمية من حيث تحفيز المشاركين، وتلبية احتياجات السكان في هذا المجال، سواء في ما يتعلق باختيار اللغة أو اللغات المستخدمة في برامج محو الأمية وما بعد محو الأمية، أو في ما يخص نظام الكتابة المعتمد.


عدد القراء: 560

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-