الإبداع العابر للتخصصالباب: حياتنا

نشر بتاريخ: 2015-06-07 18:19:00

محمد شلبي

مصر

إن كسر دائرة التخصص الدقيق، والإطلالة على تخصصات مغايرة، وممارسة لعبة التوليف والاستعارة بين فروع المعرفة المختلفة، هو مدخل جديد للحصول على مفاهيم جديدة وحلول ابتكارية لمشاكلنا.

نعم، وبالعربي، ماذا يمكن أن تتعلم إدارة الأعمال من الفن؟ وماذا يمكن أن تأخذ إدارة الأعمال من العلوم العسكرية؟ وماذا يمكن أن يعطى الطب للتعليم؟ وبالعكس!

تطبيقات الإبداع العابر للتخصص

يقوم التفكير العابر للتخصص على فكرة أو نظرية العلاقات القائمة بين جميع فروع المعرفة، وعلاقة كل فرع بآخر، إن كل شيء يتفاعل مع كل شيء بدون حصر للتفكير داخل فرع أو إطار واحد. هذا يوفر لنا مصفوفة واسعة من المبادئ، والخبرات، والأطر المتعددة للتفكير، ومعالجة المشكلات المعقدة.

فرص الابتكار التي يوفرها التفكير العابر للتخصص:

[1] استعارة طريقة ما أو حل من تخصص آخر.

[2] استعارة مفهوم أو نموذج عمل من تخصص إلى تخصص مغاير.

• تطبيق من حرب أكتوبر

المقدم باقى زكي يوسف مهندس مصري استعار فكرة مدافع المياه لاختراق الساتر الترابي من الزراعة! من ملاحظته لأهل بلدته وهم يستخدمون خراطيم المياه لدفع الرمال، ومقاومة التصحر، وحماية مزروعاتهم.

• تطبيق من قطاع الأعمال

“كيف تسوق منافسيك للجنون؟!” عنوان كتاب لجاي كاواساكي، الكتاب تطبيق في قطاع الأعمال لمفاهيم وإستراتيجيات “فن الحرب” للقائد العسكري الصيني صن تزو.

استعار جاي كاواساكي إستراتيجية تنافسية من صن تزو، وصاغها بطريقة عسكرية على النحو التالي:

«لا تحارب صغار المنافسين، بل انتق أعداءك من الصفوة»

كما اختارت شركة (أبل) أن تنافس شركة (أي بي إم) وقتما كانت ما تزال تحبو على عتبة صناعة الكمبيوتر، وكانت مخصصات التسويق بأبل لا تتعدى ما تنفقه أي بي إم على شراء الدبابيس.

حاول حل التمرين التالي:

كيف تناور إذا كنت منافسًا لواحدة من الشركات العالمية التالية:

 – أديداس؟

–  ميكروسوفت؟

–  كنتاكي؟

–  هوندا؟

–  بروكتر وجامبل؟

واعلم أن لكل ميدان المناورة الحربية التي تناسبه، وصنف كاواساكى مناورات الحرب كما يلي:

1 -  مناورة السعر/ الجودة

2 -  مناورة الابتكار الموقوت

3  - مناورة قنوات التسويق والتوزيع

4 -  التحالف مع جيوب المقاومة!

كما وصف أربعة أنواع من الشركات:

1 - البقرات السمان

2 - قادة الأسواق

3 -  الشركات الصاعدة

4 -  الفدائيون

•  تجربتي

عملت استشاريًّا لتسريع نمو الشركات الناشئة لشباب الأعمال، إحدى الشركات طورت منتجًا تعليميًّا لسد النقص في تدريس العلوم والرياضيات بمدارسنا. المنتج فريد ويحتاج إلى اسم تجاري فريد أيضًا، فاستعرت لهم فكرة المكمل الغذائي من الصيدلة! لتسويق المنتج التعليمي تحت مفهوم مكمل (دراسي) أساسي للدروس التي تقدم بالمدارس الثانوية.

التفكير العابر للتخصص كمدخل لحل المشكلات

كيف نفعلها؟

الخطوة الأولى: تعرَّف جيدًا على مشكلتك.

الخطوة الثانية: ابحث عن نفس المشكلة أو ظاهرة مشابهة لها في تخصص آخر أو مجال مغاير.

كما فعلت شركة طيران في البحث عن حلول لاختزال أوقات الترانزيت والإمداد بالوقود من سباقات بطولة العالم للفورمولا1، ومن تحليل أداء الفرق والسائقين للتجهيز السريع للسيارة للحاق بمراحل السباق.

اكسر دائرة التخصص الدقيق، ومارس لعبة التوليف بين فروع المعرفة المختلفة.


عدد القراء: 404

اقرأ لهذا الكاتب أيضا

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-