وفاة مايكل هير صاحب كتاب «برقيات»

نشر بتاريخ: 2016-06-26

فكر- الرياض:

توفي مايكل هير صاحب كتاب "برقيات" عن 76 عامًا بعد صراع طويل مع المرض.

وتوفي هير يوم أمس الأول بمستشفى في نيويورك، وفقا لدار كنوبف التي نشرت الكتاب عام 1977.

ويعد الكتاب "برقيات" وهو عبارة عن مذكرات هير كمراسل حربي لمجلة اسكواير رائدًا منذ صدوره في السبعينيات، حيث كثير من الكتاب يحجمون عن الكشف علنًا عن فظائع وأهوال حرب فيتنام.

وهو أشهر من نقل وقائع الحرب الفيتنامية التي وثقها بكتابه الذي صور من خلاله بشاعة تلك الحرب وأثرها على جيل كامل من الأمريكان الذين عاصروها واصطلوا بنارها.

ففي إحدى صفحاته كتب يقول : " هل يمكن أن تكون الأرض في فيتنام أكثر حماية لأولادنا إذا عرفت أن سلامتك كانت مؤقتة، وأن الموت المبكر، والعمى، وفقدان الساقين والذراعين ودائم التشوه هي " صفقة فاسدة "  يمكن أن تأتي في كل وقت مع سماعنا للكثير من هذه القصص التي شكلت لدينا أكثر من علامة تعجب فلم يبق على قيد الحياة في هذه المعارك إلا من كان يحمل حظًا كبيرًا في الحياة، أما الباقون فقد قتلتهم أو أعاقتهم هجمات المورتر والصواريخ، والخوف لا يمكن إلا أن يكون بأي حال من الأحوال أحد شواهد تلك الحرب حتى في أيامنا هذه بعد انقضائها  ".

الكتاب كان قد نشره هير في عام 1977 بعد مدة من مكوثه في المستشفى وبيته نتيجة إصابته بالاكتئاب حتى تعافيه من تلك التجربة القاسية فأحدث بعد صدوره   ضجة كبيرة لوحظ ذلك على من عاش جحيم تلك الحرب ولقي تعاطفًا عميقًا من قبل المجندين الشباب في الجيش الأمريكي بينما شهد اعتراضات كبيرة من القوى السياسية والعسكرية هناك الذين شككوا في مصداقية ما نشره.

في مقابلة مع  الروائي ريتشارد فورد الذي كان صديقًا للصحفي هير قال : لقد أعطى هير في كتابه  "برقيات" حسابًا كاملاً للعاطفة التي يمكن أن يكون عليه  جيل كامل أنا عضو فيه خاصة بالنسبة لأولئك الذين لم يذهبوا للحرب وكتب بالضبط ما كان عليه أن يكون في ذلك المكان".


عدد القراء: 2424

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-