«العربية والعلوم» شعار احتفال اليونسكو بيوم العربية

نشر بتاريخ: 2016-12-13

فكر – باريس:

تحتفي اليونسكو في الثامن عشر من ديسمبر الجاري باليوم العالمي للغة العربية، ليس بالتأكيد على عراقة وفرادة العربية فحسب، وتجذرها التاريخي، بل بالتركيز على علاقتها بالعلوم أيضاً. بالآلاف هي اللغات منطوقة ومكتوبة، اختارت اليونسكو بضع لغات منها جاعلة لها احتفالية سنوية. 

من بين تلك العربية، وقد خصتها المنظمة الأممية باحتفالية خاصة في الثامن عشر من ديسمبر من كل عام، تحتفي به تحت عنوان عريض هو اليوم العالمي للغة العربية. 

وتقيم اليونسكو احتفالها لهذه السنة تحت شعار لغة الضاد والعلوم بين الأمس والغد، على أن يكون محور السنوية الراهنة هو اللغة العربية والعلوم.

فعالية أكبر

بالنسبة إلى اليونسكو، يكتسي تعدد اللغات، بوصفه عنصراً أساسياً في الاتصال المتناسق بين الشعوب، أهمية خاصة. وهو إذ يشجع على التسامح، فإنه يكفل أيضاً مشاركة فعالة ومتزايدة للجميع في ‏سير عمل منظمة الأمم المتحدة، وكذلك فعالية أكبر ونتائج أفضل ومشاركة أكبر. وتعتقد اليونسكو بوجوب الحفاظ على تعدد اللغات ‏وتشجيعه بإجراءات مختلفة داخل منظومة الأمم المتحدة، بروح الإشراك والاتصال. 


عدد القراء: 2710

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-