معرض «الفنون والطفل» يستعرض لوحات شهيرة

نشر بتاريخ: 2016-04-22

فكر – المحرر الثقافي:

يقام حاليًا في باريس معرض فريد في متحف "مارموتان مونيه" يستمر حتى مطلع شهر يوليو القادم حول "الفنون والطفل" ويستعرض لوحات شهيرة لعدة فنانين اتخذوا من الطفل ثيمة، في شكل بورتريهات أو مواقف ومشاهد، بدءًا بالأيقونات التي تمثل المسيح طفلاً، ثم الطفل ملكًا في نهاية العصر الوسيط، إلى العصر الحديث وتنوّع مقارباته لبيان الدور الذي لعبه رسم الأطفال في حركات الطليعة بداية القرن الماضي.

ويضم معرض "الفنون والطفل" خمسًا وسبعين لوحة، وهو ثمرة تعاون بين مؤرخين ومؤرخي فن سعوا لأول مرة إلى تبيّن وضع الطفل عبر التاريخ، وتسليط نظرة جديدة على الأعمال المعروضة لمقاربة الفن من زاوية مغايرة.

ويقدم المعرض أيضًا تأثير رسم الطفل في الفن في فجر القرن العشرين، من خلال مسودات لمونيه وبيسّارو ورسوم لموريس دونيس وجان لورسا تعرض لأول مرة، وتبين كيف أن الطفولة تركت بصمتها على تجارب الحركات الطليعية الباحثة عن لغة جديدة، من ماتيس وبيكاسو إلى كوبرا وكاريل آبيل.


عدد القراء: 3217

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-