جائزة البوكر العربية تعتمد نظام المحاصصة للترشح

نشر بتاريخ: 2016-12-14

فكر – الرياض:

أعلن مجلس أمناء الجائزة العالمية للرواية العربية تغيير النظام الذي بموجبه يتقدم الناشرون بكتبهم إلى الجائزة اعتبارًا من دورة العام 2018، وذلك وفق آلية للمحاصصة من أجل تمكين الجائزة من تحقيق غايتها في "التنويه بالتميز في الكتابة الإبداعية العربية المعاصرة".

وجاء في بيان للجائزة، التي تعرف إعلاميًا باسم جائزة البوكر العربية، أنه تقرر تعديل نظام الترشح على ضوء نمو الجائزة في السنوات العشر الأخيرة وذلك بهدف تحقيق العدل في التعامل مع الناشرين والمحافظة على أهلية كل الناشرين في ترشيح رواياتهم للتنافس.

وهكذا ستعتمد الجائزة نظامًا جديدًا للمحاصصة، بحيث تتوقف حصة الروايات التي يقدمها الناشرون على عدد المرات التي وصلت فيها كتب الناشر المعني إلى القائمة الطويلة في السنوات الخمس السابقة، وذلك على النحو التالي:

• رواية واحدة للناشرين الذين لم يسبق لهم الوصول إلى القائمة الطويلة.

• روايتان للناشرين الذين سبق وصولهم إلى القائمة الطويلة مرة واحدة أو مرتين.

• ثلاث روايات للناشرين الذين سبق وصولهم إلى القائمة الطويلة ثلاث أو أربع مرات.

• أربع روايات للناشرين الذين سبق وصولهم إلى القائمة الطويلة خمس مرات أو أكثر.

وهذا يعني في النظام الجديد أن حصة الروايات التي يتقدم بها الناشرون قد تختلف من عام لآخر.

وستُبقي الجائزة على مبدأ حق الناشرين في التقدم برواية إضافية فوق حصتهم يكون قد سبق لكاتبها الوصول إلى القائمة القصيرة. كما سيبقى للمحكمين، علاوة على الحصص المقررة، الحق في استدعاء أي رواية للمنافسة على الجائزة لا يكون قد تم التقدم بها من ناشرها، إن رأوها جديرة بالاعتبار.

ويتوقع إعلان القائمة الطويلة للجائزة لعام 2017 في 16 يناير/كانون الثاني المقبل، أما القائمة القصيرة فستعلن من الجزائر العاصمة في 16 فبراير/شباط، أما الرواية الفائزة فستعلن في 25 أبريل/نيسان عشية افتتاح معرض أبو ظبي الدولي للكتاب.


عدد القراء: 2617

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-