منع رواية «ليل العالم» في سورية

نشر بتاريخ: 2016-01-21

فكر – الرياض:

منعت الرقابة السورية من توزيع رواية نبيل سليمان الجديدة «ليل العالم» الصادرة عن دار الصدى في دبي والمرفقة بمجلة دبي الثقافية، وهي الكتاب الرقم 52 في مؤلفاته التي صدر أولها عام 1970.

وإذا كانت رواية «جداريات الشام - نمنوما» قدمت بانوراما جارحة لما عاشته سوريا عام 2011 في التظاهرات السلمية والقمع الدامي الذي ووجهت به وظهور العسكرة في المعارضة، فإن رواية «ليل العالم» قدمت بانوراما جارحة أيضاً لسنوات الزلزال السوري منذ 2011 حتى مطلع 2015 ولكن من خلال البؤرة الأكثر دموية وتعقيداً، أي مدينة الرقة التي صارت عاصمة دولة الخلافة الإسلامية، ومركز تنظيم داعش.

وكان نبيل سليمان عاش في مدينة الرقة ما بين 1967 و 1972، وهي السنوات التي طالما ردد أنها وسمت روحه. وإذا كانت صلة الكاتب بالرقة ظلـت وثيقـة وحميمة، فلطالما ردد بأنه لم يجرؤ على أن يكتب حرفاً عنها، لكأنه كان بانتظار الزلزال، فجاءت روايته «ليل العالم» لترسم المدينة منذ هزيمة 1967 حتى الأمس القريب 2011 الذي انطلقت فيه التظاهرات السلمية مطالبة بالتغيير، فجوبهت بالرصاص، حتى سيطر عليها عام 2013 الجيش الحر وأحرار الشام وجبهة النصرة و«داعش» وما تلا ذلك من الصراعات بين المسلحين إلى أن انفردت «داعش» بالرقة وأعلنتها عاصمة لها.


عدد القراء: 2336

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-