ما هي الأمنية التي حققها الملك سلمان لإمام المسجد النبوي الشيخ محمد أيوب قبل وفاته؟

نشر بتاريخ: 2016-04-16

فكر – الرياض:

بعد وفاة الشيخ محمد أيوب، إمام المسجد النبوي اليوم السبت 16 أبريل/نيسان 2016، تداول ناشطون على الشبكات الاجتماعية شريطاً مصوراً لمقابلةٍ قديمة للشيخ مع إحدى المحطات التلفزيونية أجاب فيها عن سؤال يتمحور حول الأمنية الأخيرة التي يطلبها.

ووصف الشيخ أيوب السؤال بالمُحرج، لكنه أجاب عنه قائلاً: "أمنيتي الوحيدة أن أعود لإمامة المصلين في المسجد النبوي الشريف قبل وفاتي".

وانقطع الشيخ أيوب عن إمامة المسجد النبوي 19 عاماً خلال حكم الملك فهد والملك عبدالله، بعد أن كان إماماً متعاوناً في المسجد النبوي الشريف بين عامي 1990 حتى عام 1997.

وذكرت قناة "المعالي" الفضائية التي أجرت اللقاء مع الشيخ محمد أيوب عام 2009، أنها استطاعت الحصول على أول موافقة للقاء تلفزيوني بعد أن رفض الشيخ الكثير من الدعوات الإعلامية خلال السنوات الماضية.

ولم تتحقق الأمنية التي وردت على لسان الشيخ خلال المقابلة إلا بعد مجيء الملك سلمان إلى الحكم، ليعود مرة أخرى ويصلي إماماً في المسجد النبوي الشريف بتكليف من الملك سلمان بن عبد العزيز في شهر رمضان الماضي 2015.

 


عدد القراء: 3046

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-