كتاب «الطريق» يتصدر قائمة كتب الفلسفة الحديثة في أمازون

نشر بتاريخ: 2016-04-22

فكر – الرياض:

تصدر كتاب «الطريق» لمايكل بويت، وكريستين جروس لوه قائمة كتب الفلسفة الحديثة في أمازون، ويفندان فيه أعمال الفلاسفة الصينيين وأهم ما اكتشفوه، إلى جانب ثلاثة كتب أخرى.

 

الكتاب: الطريق

الكاتب: مايكل بويت، كريستين جروس لوه

الناشر: فايكينج، 2016

يستند الكتاب الأول من نوعه على أعمال الفلاسفة الصينيين الكبار ليقدم دليلاً إرشاديًا حول كيفية العيش بشكل جيد. من خلال شرح ما تكشفه تعاليم أولئك الفلاسفة حول الأشياء، مثل عملية صنع القرار والعلاقات بين الناس، ويتحدى بعض أعمق الافتراضات الشائعة لدينا، ويجبرنا على أن نعيد التفكير بكثير من الأفكار التي يتبناها المجتمع المعاصر.

الكتاب: أنت تملك كل شيء تحتاج إليه

الكاتب: جيراد كايت

الناشر: شورت بوكس، 2016

يعتقد جيراد كايت أن الطريقة التي نعيش بها اليوم تسبب لنا المرض. رغم كل الخيارات المتوفرة لدينا، والتحسينات في أسلوب حياتنا المادي، فإن الناس أقل سعادة هذه الأيام من أي وقت مضى، لأننا فقدنا القدرة على الاستفادة من دواخل أنفسنا.

في الكتاب يبين لنا كايت كيف نكتشف حقيقة أن كل شيء نحتاج إليه لنكون سعداء نملكه في داخلنا.

الكتاب: أفلوطين

الكاتب: ستيفن كلارك

الناشر: مطابع جامعة شيكاجو، 2016

أفلوطين (204 - 270) هو الفيلسوف الروماني الذي يعتبر مؤسس الفلسفة الأفلاطونية المحدثة، ويعرف في المصادر العربية باسم «الشيخ اليوناني».

في الكتاب، يبين الفيلسوف البارز ستيفن كلارك أن أفكار أفلوطين تشكل مجموعة من التدريبات الروحية التي يستطيع الفرد من خلالها تحقيق واحد من أهم أهدافه: التحول الذاتي من خلال التأمل. ويسلط الضوء على مجموعة من أساطير واستعارات أفلوطين في الإطار الزمني الثقافي والفلسفي لها.

الكتاب: المقنِعون

الكاتب: جيمس جارفي

الناشر: إيكون بوكس، 2016

في كل يوم، يحاول بعض الأشخاص أن يغيروا رأيك في شيء ما، لكنهم لا يبررون طلبهم منك. عوضًا عن ذلك، يحاولون دفعك وتحفيزك واستغلالك بطرق مختلفة ربما لا تكون واضحة.

في الكتاب، يستكشف الفيلسوف جيمس جارفي القصة الخفية للإقناع والأشخاص الذين يعملون في مهنة تغيير آراء الناس، ويسلط الضوء على الفنون القاتمة التي يمارسها أصحاب مهنة الإقناع. وكيف تستطيع شركات العلاقات العامة أن تنتج قناعات عامة تؤثر على العالم كله.


عدد القراء: 3976

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-