رحلة إلى سلوفينياالباب: معالم وحضارات

نشر بتاريخ: 2016-11-25 10:49:57

سما يوسف

جدة

سلوفينيا، هذا البلد الجميل الذي يقع في وسط أوروبا، تشتهر بمناظرها الطبيعية الجذابة وتضاريسها المتنوعة بين جبال وبحيرات وغابات كثيفة، وبمنتجعات التزلج على الجليد. فسواء كنت من عشاق الهدوء والاستجمام والاسترخاء بين المشاهد الجميلة، أو من هواة المغامرة ونشوة الأدرينالين الناتجة عن الأنشطة المختلفة، فإن سلوفينيا هي بالتأكيد البلاد الذي يمكنك الذهاب إليه للتمتع بما تريد.

فهي تتوسط أربع دول هي النمسا والمجر وكرواتيا وإيطاليا كما تقع قريبة من البوسنة والهرسك، لذلك ربما يمكنك ضم بعض المعالم منها في رحلتك وتخصيص أيام لها. ومن أهم الأشياء التي لا يمكن أن تفوتها هي:

1. نهر سوكا

يشتهر نهر سوكا بمجموعة واسعة من الأنشطة التي يمكن القيام بها بين المياه المنسدلة والبحيرات الزرقاء والأماكن الطبيعية الغابية والصخرية، من المشي وصعود الجبال إلى القفز بالمظلات وتسلق الصخور، أو الصعود على متن الدراجات الجبلية، أشياء تثبت لك  دائمًا أن بضعة أيام تقضيها في الوادي سوف تحفر في مخيلتك ذكريات رائعة وتمدك بالطاقة اللازمة للعودة إلى العمل بعد عطلة جميلة.

2. مدينة بليد

تقع بليد شمال غرب سلوفينيا في جبال الألب جوليان وعلى حافة بحيرة بليد، وأصبحت مقصدًا سياحيًّا شهيرًا لما تحتويه من معالم سياحية متنوعة، فهي مكان مثالي لك لالتقاط الصور، لذلك تأكد من إحضار الكاميرا، كما أن بحيرة بليد مرآة واضحة جدًّا من شدة صفاء مياهها، خصوصًا إذا كنت في قلعة بليد المرتفعة على ربوة على حافة البحيرة، وإذا كان لديك الوقت الكافي فلا تفوت زيارة جزيرة صغيرة تتوسط البحيرة وبها كنيسة صغيرة بطابع مميز.

با بك في ljubljana ليوبليانا. نتمنى أنك ستستطيع أن تنطق اسمها 3 بشكل صحيح في المرات الأولى.. تمتلئ البلدة القديمة بالهندسة المعمارية الباروكية التاريخية، التي يفضل لك استكشافها سيرًا على الأقدام، ولا تفوت أيضًا رؤية الجسر الثلاثي المثير للاهتمام والعديد من صور وتماثيل التنانين، حيث تقول الأساطير أن وجود أوصاف مختلفة من التنين في هذه المدينة يعود إلى بطل الأساطير اليونانية جايسون وفريقه من المغامرين، الذين هزموا الوحوش حيث تقع ليوبليانا. ويمكنك أيضًا القيام بزيارة كهوف أخرى مثل كهوف بوستونيا

Postojna التي يبعد عن سكوكجان مسافة 30 كيلومترًا، والتي تعد أطول نظام كهفي في سلوفينيا وتقع عند نهر بيفكا، ويمكنك من خلالها الاستمتاع باستكشاف ألوان وأشكال وتركيبات غريبة وجميلة.

الجدران التي تحيط بمدينة بيران Piran بنيت حوالي القرن السابع الميلادي ولا تزال قائمة ومحافظة بشكل جيد إلى اليوم، ولا تزال مداخل المدينة الثمانية قائمة، وفي حين أن بعض الأبراج لا تزال متاحة للدخول فإن البعض الآخر يمكن مشاهدته من مسافة بعيدة فقط، وتقع هذه البلدة الساحلية بالقرب من البحر الأدرياتيكي، مليئة بالمعالم الثقافية والتاريخية

هناك عدد من منتجعات التزلج على الجليد في ربوع سلوفينيا، ومع ذلك فإن المنتجع الذي يُعد الأفضل لأولئك الذين لا يرغبون في مواجهة الكثير من السياح هو منتجع فوجل Vogel، الذي يعد غير معلوم تمامًا، كما أنه أرخص قليلاً بالمقارنة مع المنتجعات الأخرى، ويدوم موسم التزلج لمدة أطول أيضًا، في الحقبة من ديسمبر حتى مايو، ويبقى لك الخيار بين مجموعة المنتجعات المتوفرة.

 


عدد القراء: 1248

اقرأ لهذا الكاتب أيضا

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-