الكتب الأكثر مبيعًا في القرن العشرينالباب: كتب

نشر بتاريخ: 2015-11-05 16:10:53

فكر - المحرر الثقافي

يلح علينا دائماً سؤال «ما هيَ أكثر الكتب مبيعاً حول العالم؟» يثير الفضول بشكل كبير, فإن كان القارئ يرحل حول العالم بقراءاته.. فأيّ الكتب التي قامت بدورها برحلة واسعة عبر العالم وحققت الأرقام المليونية في المبيعات لتكون من أشهر الكتب..

لعل الجواب سيكون مؤشراً جيداً على ما استثار الجماهير القارئة مؤخراً وأيّ الكتب اعتبرت شعبية جداً بحيث تناسب مختلف الأعمار والمستويات والأجناس واللغات..

 

كتاب العناية بالطفل The Common Sense Book of Baby and Child Care:

 

كتاب العناية بالطفل للطبيب بنجامين سبوك، نشر الكتاب لأول مرة في عام 1946. وحقق شهرة عالية،  وبيع منه  500.000 نسخة في الأشهر الستة الأولى.  بعد وفاة سبوك في عام 1998، تشير الموسوعة البريطانية أنه بيع أكثر من 50 مليون نسخة من الكتاب، مما يجعل من الكتاب الأكثر مبيعاً في القرن العشرين في أمريكا، واعتباراً من عام 2011، وقد ترجم الكتاب إلى 39 لغة.

ساعد كتاب سبوك ثورة في أساليب تربية الطفل للجيل الذي وُلد بعد الحرب العالمية الثانية. وتعتمد الأمهات بشكل كبير على مشورة سبوك، ويؤكد سبوك في كتابه ذلك، قبل كل شيء، ينبغي أن يكون للآباء الثقة في قدراتهم والثقة في غرائزهم.  وجاء في السطر الأول من الكتاب الشهير ما يلي: «ثق بنفسك. أنت تعرف أكثر مما كنت تعتقد أنك تفعل».

 

رواية آن في المرتفعات الخضراء Anne of Green Gables:

رواية كتبتها المؤلفة الكندية لوسي مود مونتغمري (30 تشرين الثاني/نوفمبر 1874 – 24 نيسان/أبريل 1942)، نُشرت الرواية لأول مرة في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1908 وحققت نجاحاً فور صدورها، وأكثر شعبية وجدتها الرواية في اليابان، وأعيدت طباعتها عدة مرات حتى اليوم، وطبعت الرواية أكثر من 50 مليون نسخة، وترجمت إلى 36 لغة. تدور أحداث الرواية في كندا.

يتم تدريس الرواية للطلاب في جميع أنحاء العالم.

تحولت الرواية إلى مسلسلات تلفزيونية وكذلك أفلام سينمائية بدءاً من عام 1919 حينما تحولت إلى فيلم سينمائي صامت.

الكتاب الأحمر Quotations from Chairman Mao Tse-tung

من أعمال تونغ ماو تسي شرح لشخصية وأيديولوجية الشعب الصيني والحزب الشيوعي الصيني وأطلق عليه الكتاب الأحمر، وهذا الكتاب باع ما يقرب من 820 مليون نسخة وقد وصل عدد النسخ إلى المليار نسخة تقريباً ودخل في موسوعة غينيس للأرقام القياسية، ويعد من أهم الكتيبات التي رسخت للفكر الماوي كتطور ثالث للماركسية اللينينية!

يحتوي الكتاب على اقتباسات من أقوال الرئيس الصيني ماو تسي تونغ من مقالاته وخطاباته والمقابلات الصحفية والتقارير السياسية يحتوي على اقتباسات مخصصة في مواضيع بحد ذاتها بلغت 33 موضوعاً.

رواية حارس الشوفان The Catcher in the Rye:

رواية مثيرة للجدل نشرت أصلا للبالغين في عام 1951، ومنذ صدورها أصبح لها شعبية من القراء المراهقين لما ما تحمله من موضوعات في القلق والاغتراب في سن المراهقة. ترجمت الرواية إلى معظم اللغات الرئيسية في العالم، ويتم بيع حوالي 250.000 نسخة سنوياً بإجمالي مبيعات أكثر من 65 مليون نسخة. وبطل الرواية هولدن كولفيلد الذي أصبح رمزاً للتمرد في سن المراهقة. وتتعامل الرواية أيضا مع القضايا المعقدة من الهوية ، والانتماء، والاغتراب.

أدرجت الرواية على قائمة أفضل 100 رواية باللغة الإنجليزية عام 2005 مكتوبة منذ عام 1923،  وتُعد من قبل المكتبة الحديثة وقرائها كواحدة من أفضل 100 رواية باللغة الانجليزية من القرن العشرين، وفي عام 2003، كانت مدرجة في رقم 15 على قناة (بي بي سي) لأكبر مسح للقراءة.

رواية اسم الوردة  The Name of the Rose:

 

رواية بوليسية لأومبيرتو إكو، نشرت لأول مرة باللغة الإيطالية عام 1980 تحت عنوان  "Il nome della rosa"، وترجمت للإنكليزية عام 1983، وإلى الكثير من اللغات الأخرى لاحقاً. وبلغ عدد طبعات الرواية 50 مليون نسخة.

وقد حققت هذه الرواية نجاحاً كبيراً أدى في نهاية المطاف إلى تجسيد أحداثها في فيلم عام 1986 يحمل اسم الرواية "Der Name der Rose" من بطولة الفنان العالمي شون كونري والممثل الأمريكي كريستيان سلاتر وإخراج الفرنسي جان جاك آنود.

تدور أحداثها الغامضة في أحد أديرة شمال إيطاليا التابع للرهبنة البنديكتية، وذلك في شهر نوفمبر/تشرين الثاني عام 1327، حيث تتكرر في الدير جرائم قتل مريبة ضحاياها جميعهم من النساك، ويكون التفسير الوحيد للرهبان حول هذه الظاهرة وجود روح شريرة (الشيطان) داخل جدران ديرهم، ولكن رجل واحد يشك في وجود شخص ما يقف وراء جميع تلك الجرائم، ذاك الرجل هو راهب ضيف يدعى ويليم من باسكرفيل يتبع الرهبنة الفرانسيسكانية وهو شخص حاد الذكاء سريع البديهة يعتمد على عقله في الإجابة على أي شيء، عمل سابقاً كمحقق في محاكم التفتيش ولكنه تخلى عن وظيفته تلك بعدما رأى أن مهمة محاكم التفتيش لم تعد فقط إرشاد الناس بل أيضاً معاقبتهم وبوسائل بشعة بعيدة عن روح المسيحية.

يقوم ويليم بزيارة للدير –المذكور سابقاً- مع تلميذه آدزو الذي قام هو نفسه بتدوين القصة كما يقترح المؤلف، وبعد سلسلة من الأحداث الشيقة يصطدم فيها الراهب ويليم بأحد محققي محاكم التفتيش الذي كان قد اتهمه سابقاً بالهرطقة مهددًا إياه بالموت، ولكن في نهاية الأمر يتمكن ويليم من فك ألغاز الجريمة، ويتوصل لمعرفة القاتل الحقيقي.

رواية مائة عام من العزلة  One Hundred Years of Solitude

رواية للكاتب غابرييل غارثيا ماركيز، نشرت عام 1967، وطبع منها قرابة 50 مليون نسخة، وترجمت إلى ثلاثين لغة وقد كتبها ماركيز عام 1965 في المكسيك. بعد ذلك بسنتين نشرت سودا أمريكانا للنشر في الأرجنتين ثمانية ألف نسخة. وتعد هذه الرواية من أهم الأعمال الأسبانية الأمريكية خاصة، ومن أهم الأعمال الأدبية العالمية. مائة عام من العزلة هي من أكثر الروايات المقروءة والمترجمة للغات أخرى.

يروي الكاتب أحداث المدينة من خلال سيرة عائلة بوينديا على مدى ستة أجيال الذين يعيشون في قرية خيالية تدعى ماكوندو، ويسمون الكثير من أبنائهم في الرواية بهذا الاسم.


عدد القراء: 1510

اقرأ لهذا الكاتب أيضا

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-