أهم الأعمال الأدبية عن العبوديةالباب: كتب

نشر بتاريخ: 2022-10-02 09:09:33

فكر - المحرر الثقافي

عانى السود أو كما أطلق عليهم "العبيد" من قبل، معاناة كبيرة خلال العصور الوسطى، وبداية العصر الحديث، خاصة في الدول الأوروبية، وأثناء الحرب الأهلية الأمريكية، ولم يحصلوا على حقوقهم إلا منذ عقود.

وتحدثت العديد من الروايات عن معاناة واضطهاد أصحاب البشرة السمراء سواء في أمريكا أو الأفارقة الذين ذاقوا مرّ العبودية بسبب لونهم من أصحاب البشرة البيضاء أو الأوربيين.

1 - أرونوكو Oroonoko  1688 أفرا بين

أرونوكو هو عمل نثري قصير من تأليف أفرا بين (1640-1689)، ونشر في عام 1688، وتروي قصة حب بين البطل، وهو عبد أسود في سورينام في ستينيات القرن السابع عشر، وكذلك تجارب المؤلفة في المستعمرة الجديدة في أمريكا الجنوبية.

عملت أفرا بين لدى الملك تشارلز الثاني كجاسوسة خلال بداية الحرب الهولندية الثانية، وانتهي بها الأمر معدمة عندما عادت إلى إنجلترا، وقضت بعض الوقت في سجن المدينين، لأن الملك تشارلز لم يدفع لها كما يجب، أو ربما لم يدفع لها على الإطلاق. فالتفتت إلى الكتابة للبقاء على قيد الحياة، وحققت نجاحًا ملحوظًا. وكتبت بعض الأشعار التي بيع منها الكثير، وعرضت لها عدد من المسرحيات التي أشهرتها في حياتها. ولم يتفوق عليها في عدد المسرحيات المعروضة وقتها إلا جون درايدن.

نشر الكتاب قبل أقل من سنة على وفاتها، وتوصف أرونوكو أحيانًا باعتبارها إحدى أقدم الروايات الإنجليزية. وقد ازداد الاهتمام بها منذ سبعينيات القرن العشرين، ويجادل النقاد بأن بين هي أم جميع الكاتبات البريطانيات، وأن أرونوكو هو نص بالغ الأهمية في تاريخ الرواية.

2 - اللون الأرجواني 1982 The color Purple أليس والكر

رواية للكاتبة والشاعرة والناشطة الأمريكية أليس والكر. صدرت الرواية عام 1982، وهي حاصلة على جائزة بوليتزر الأدبية عام 1983، وجائزة الكتاب الوطني. تحكي الرواية حياة النساء السود في جنوب الولايات المتحدة في الثلاثينيات من القرن العشرين، وتشير إلى الاعتداءات الجنسية والعلاقات العرقية.

أثارت الرواية جدلاً بسبب المحتوى العنيف، وما أطلق عليه بالفاضح، وخضعت للرقابة في فترات عدة، ومنعت في الولايات المتحدة من التداول، كما ظهرت في المرتبة 17 لقائمة أكثر 100 كتاب تعرضوا للتحدي من 2000-2009 والتي أعدتها جمعية المكتبات الأمريكية.

3 - والي أويدا 1980 The Viceroy of Ouida‏ بروس تشاتوين

هي رواية للكاتب البريطاني بروس تشاتوين، نشرتها مؤسسة جوناثان كيب للنشر عام 1980.

تصور رواية تشاتوين حياة تاجر عبيد خيالي اسمه فرانسيسكو مانويل دا سيلفا، والذي يرمز بشكل واضح إلى البرازيلي الكاثوليكي فرانسيسكو فيليكس دا سوسا. أصبح قويًا في أويدا الموجوة فيما يعرف بساحل العبيد في غرب أفريقيا وهي حاليًا في بنين وتوغو وأجزاء من منطقة الفولتا في غانا.

وقد أسر تشاتوين أثناء أحداث العنف التي صاحبت الانقلاب العسكري في داهومي (بنين الحالية)، حيث تقع أويدا حين إجراءه بحوثه عن الكتاب.

4 - يوم جديد 1949 New Day فيكتور ستافورد ريد

هي رواية للكاتب الجامايكي فيكتور ستافورد ريد. وكانت أول رواياته.

وتتناول التاريخ السياسي لجامايكا مرويًا على لسان شخصية اسمها كامبل، وتبدأ الرواية بطفولته في زمن تمرد خليج مورانت في عام 1865، والذي يصبح مسنًا في الفصول الأخيرة من الرواية.

وربما تكون تلك المرة الأولى التي يتم فيها استخدام اللهجة العامية الجامايكية كلغة للسرد.

استخدم ريد لهجة جامايكا كنقطة انطلاق لإنشاء متغير أدبي مميز ولتحقيق عمق أكبر في اللغة الإنجليزية.

كان دافع ريد لكتابة روايته «يوم جديد» هو السخط من أسلوب قيادة كل من جورج وليام غوردون وبول بوغل تمرد خليج مورانت عام 1865 كما صور في الصحافة الأجنبية.

5 - الصمت: قصة أميرة أيرلندية 2007 Hush: An Irish Princess 'Tale دونا جو نابولي

هي رواية كتبها دونا جو نابولي. يصور الكتاب عالم تجارة الرقيق حوالي عام 900 في أيرلندا.

ملكوركا البالغة من العمر خمسة عشر عامًا هي الابنة الكبرى لملك إيرلندي. كأميرة، عاشت ملكوركا حياة الرفاهية التي أصبحت ممكنة من خلال العمل بالسخرة. ومع ذلك، أصيب شقيقها الأصغر في أحد المعارك، المقدر أن يكون ملكًا، على يد رجال نورسي في دبلن، مما أجبر ملكوركا وشقيقتها بريجيد على الاختباء لحماية نفسيهما من اقتراب المعركة.

أثناء الفرار من مملكتهم، تم القبض على ملكوركا وبريجيد من قبل تجار الرقيق. بينما تهرب بريجيد على الفور، وبرفضها التحدث إلى آسريها، تكتسب ملكوركا القوة والرفاهية من خلال صمتها، ومع ذلك تم بيعها على أنها محظية لورد أيسلندي ثري يدعى هوسكولد.

6 - اسمي ليس أنجليكا 1989  My Name Is Not Angelica سكوت أوديل

هي رواية للكبار الصغار صدرت عام 1989 كتبها سكوت أوديل. تدور أحداث هذا الخيال التاريخي خلال تمرد العبيد عام 1733 في جزيرة سانت جون، التي كانت مستعمرة في الدنمارك آنذاك.

يحكي الكتاب قصة العبودية في جزر الهند الغربية الدنماركية من خلال عيون ريشا، التي أعادت أسيادها الجدد تسميتها بـ "أنجليكا". بعد أن تعرضت للخيانة من قبل قبيلة منافسة وشُحنت إلى منطقة البحر الكاريبي، اشترت عائلة جوست فان بروك الهولندية رايشا ومخطوبتها كونجي وصديقتها دوندو. كانت الظروف في الجزيرة بالنسبة للعبيد قاسية. لقد عانوا من الجوع والجفاف والعمل القسري والعقوبات القاسية. في عام 1733 هرب جزء من العبيد إلى جزيرة ماري حيث خططوا لثورة واسعة النطاق استمرت حتى منتصف عام 1734.

كانت هذه آخر رواية كتبها سكوت أوديل، كاتب روائي تاريخي للأطفال حائز على جوائز. تم نشرها بعد وفاته عن عمر يناهز 91 عامًا عام 1989.

7 - جورج 1843 Georges ألكسندر دوماس

جورج هي رواية من تأليف ألكسندر دوماس، تدور أحداثها في جزيرة (موريشيوس)، من عام 1810 إلى عام 1824. هذه الرواية ذات أهمية علمية خاصة لأن دوما أعاد استخدام العديد من أفكارها وأدوات الحبكة في وقت لاحق في "كونت مونت كريستو" ولأن العرق والعنصرية هي قلب الرواية، وهو موضوع نادرًا ما كتب عنه دومًا، على الرغم من أصله الأفريقي. نُشر جورج لأول مرة عام 1843. أعيد نشرها باللغة الإنجليزية.

تم نشر ترجمة جديدة بقلم تينا كوفر، وحررها فيرنر سولورز ومع مقدمة من جامايكا كينكيد، من قبل راندوم هاوس في مايو 2007.

8 - في الأماكن المرتفعة 2005 In High Places هاري ترتليدوف

في الأماكن المرتفعة هي رواية تاريخية من تأليف هاري ترتليدوف. وتدور أحداثها في عالم بديل حيث كان الموت الأسود (الطاعون الأسود) أكثر ضراوة، مما أسفر عن مقتل 80 في المائة من سكان أوروبا، ثم أعاد المسلمون إعمار القارة لاحقًا.

يقع الجزء الأخير من الكتاب في عالم بديل آخر، حيث تم إحباط الإمبراطورية الرومانية في مرحلة مبكرة وحيث تنقسم إسبانيا بين المستعمرات القرطاجية على الشواطئ وقبائل الباسك في الداخل.

يركز الكتاب على العلاقات بين المسيحيين والمسلمين، وكذلك العبيد والسادة، في مجتمع القرون الوسطى من خلال عيون أنيت، وهي مسافرة عبر الزمن تبلغ من العمر 18 عامًا من أواخر القرن الحادي والعشرين، وتتظاهر بأنها ابنة تاجر مسلم. ومن ثم أسرها وبيعها كجارية.

9 - كوخ العم توم 1852 Uncle Tom's Cabin هيريت بيتشر ستو

روايةٌ للكاتبة الأمريكية هيريت بيتشر ستو، تدور حول مكافحة العبودية، وطرح معاناة الأمريكيين الأفارقة. نُشرت الرواية في عام 1852. ويُقال إنها ساعدت في وضع الأساس لـ«‌الحرب الأهليّة الأمريكيّة».

ستو، هي معلمة مولودة في كونيتيكت - في مدرسة هارتفورد للإناث ومناصرة نشطة لحركة «التحرير من العبودية»، وظهرت شخصية العم توم، وهو عبد أسود طالت معاناته من العبودية وتدور حولها قصص الشخصيات الأخرى في إطار رواية عاطفية تُصور واقع معاناة العبيد في حين تؤكد أيضًا أن الحُبّ يمكنه التغلب على أي تجربة مُدمرة مثل عبودية البشر.

كانت رواية كوخ العم توم الأكثر مبيعًا في القرن التاسع عشر، وهي الأكثر مبيعًا لذلك القرن، ويعود سبب شهرة الرواية وانتشارها إلى أنها تحاكي صميم الواقع الذي عمّ الولايات المتحدة في القرن التاسع عشر والذي كان محوره الاستقرار والاستعباد والمتاجرة بالعبيد.

 


عدد القراء: 374

اقرأ لهذا الكاتب أيضا

اكتب تعليقك

شروط التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
-